العدد الواحد والعشرون - نيسان2007

فئران التجارب

نجيب نصير
الاحد 15 نيسان (أبريل) 2007.
 

تنتشر الآن في العالم موضة خطيرة بدأت مع دخول المحافظين ( المحاربين ) الجدد أروقة الادارة الاميركية ، هذه الموضة تشبه الى حد بعيد ( الهوت كوتور ) في استعراضها لوسائل القتل والتدمير على طريقة الموت الرحيم ، فلا تخلو نشرة أخبار أو دراسة استراتيجية من الاشارة الى دخول طرف جديد أو قديم لمجال حديث في صنع الاسلحة ، أو اعادة نشرها أو توزيعها كمقدمة لأستخدامها ضد البشرية ، حتى بدا الموضوع وكأنه نتائج فنية وجمالية لمشاركة هؤلاء الجدد في حكم العالم .

ولا شك أن التسليح والتسلح هما شأنان سياسيا الوظيفة بامتياز ، ولكنهما بحاجة أيضا" الى فئران تجارب على مستويي التجربة العملية والسياسية ، حيث أن هناك تقبل تطبيق التجربة مجانا" أو بأجور رمزية ، وبلدان أخرى لا تقبل حتى بالمبدأ ، يظهر الشرق الأوسط كمتطوع لتجربة هذه الاسلحة فيه وعليه ، جامعا" بين حناياه كل علمانية الطائفية ، وكل حداثة التراث لينتج جثثا" يبكيها طلاب الثأر الموعود بعبقرية تفخيخ الأجساد والمحاكم ، كي يستطيعوا ابراز تجأوبهم الباهر في التجارب المطبقة عليهم ، وليثبتوا أنهم فئران "فرست كلاس" يمكن الاعتماد عليهم في أية تجارب قادمة .

للحفاظ على نقاء العالم يجب انتقاء منطقة اما وسخة أو قابلة للاتساخ، كي تجرى فيها التجارب ، فكيف الحال مع امكانية ايجاد هكذا منطقة مع فئرانها "الفرست كلاس" ؟