العدد السابع والعشرون - تشرين الاول

قدري أنا

وفاء العريضي
الجمعة 2 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007.
 

  أرهقتني فعلا ً أرهقتني  دموع الليل ابكتني

  أكلت عظامي بترو ٍ  احلام الرعب في النور ارتني

 

   شربت دمي بهناء          ونامت قربي طوال الليل تندبني 

   اصرخ اتألم في الأعماق  طرشاء هي... عندما تسمعني

  

   تتمسكن لتتمكن مني  فتروي بالسمّ اعماقي

  وتنشر الحزن والضعف  في كل أرجائي  

 

   تكتب حروف الألم  بين الشرايين والكبدِ

  اه ٍ لو احست بما أنا فيه   لو حاولت تفهمي !!!

 

 

  ....أحب حياتي بتعاستها احب أيامي بألمها

  دعيني اريد الهرب  اسفة هي دوما ً فهذا قدري

  

  اريد الحياة هذا مطلبي  وغيري يريد الموت يا للسخافة

  احلم ان استيقظ   لتنشق الهواء وعطر الأزهار

  ما ذنبي انا !!!  ولماذا هذا قدري ؟؟؟

  

  اعليّ رؤية الجمال لأخسره  ورؤية تكسر احلامي

  اهذا ما طمحت إليه في عمري  ورنوت إليه طول الليالي ؟