العدد الثلاثون - كانون الثاني

صباح المطر

معمر عطوي
الاربعاء 5 آذار (مارس) 2008.
 

صباح المطر يا جرح قلبي

ينهمر بغزارة كأنه نظراتك العاتبة

أو كأنه كلماتك العذبة

ينظف شراييني من صدأ السنين

ينهمر مطر كانون كرذاذ مشاعري

يحمل إلي رسائل حبك

ألقي بمظلتي إلى العابرين.

ينغرس الرذاذ بين شتات أفكاري

فأنسى العذاب ويتركني الأنين

أسابق الريح

أمتشق كلماتي اللطيفة

وعدّة النحو والصرف وتعابير الحنين.

أركض من دون التفاتة نحو الوراء

أو الشمال أو اليمين.

أنظر نحو البرق باسماً

غير آبه لتبلّلي

أنا الغريق في بحر عينيكِ.

مطر ينهمر بغزارة

فوق سطح قلبي.

معمر عطوي

14-12-2007