العدد الثامن-شباط2006

مجموعة برامج سياسية جديدة في التلفزيون السوري الإدارة الجديدة أمام مهمة النهوض بالأداء الإعلامي..

الثلاثاء 4 نيسان (أبريل) 2006.
 
مع بدء الدورة البرامجية الجديدة في التلفزيون السوري، مطلع العام، تنطلق مجموعة برامج سياسية، في محاولة للنهوض بالشاشة الوطنية، وإعادة صياغة التعاطي الإعلامي، مع اللحظة، والراهن بمستجداته ومتغيراته، خاصة مع ما تتعرض له سورية والمنطقة من ضغوطات، وما يواجه الإعلام من تحديات، تفترض حضوراً أكثر عمقاً، وقدرة أوسع على قراءة الأحداث الساخنة، وخطاباً إعلاميا يواكب الموقف السياسي السوري. مجموعة البرامج المؤهلة لتشكيل نقلة في الشكل والمضمون التلفزيوني السوري، تأتي في سياق جهود الإدارة الجديدة، لتفعيل الأداء الإعلامي، فيما يشبه إعادة الروح للتلفزيون السوري، الذي بات مطالباً بإثبات الذات، وإعلاء الصوت في صخب الفضاء الإعلامي العربي، أكثر من أي وقت مضى، وتأتي أيضاً لتؤكد وجهة نظر المتفائلين بقدوم الدكتور فايز الصايغ إلى إدارة الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، وهو الإعلامي المخضرم، الذي بدأ من وكالة الأنباء سانا، وتولى إدارة صحيفة الثورة، كما سبق أن تولى إدارة الإذاعة والتفزيون، ويبدو واضحاً إن الدكتور الصايغ يعي أهمية وصعوبة إدارة المنبر الإعلامي الأهم في البلاد في ظروف إقليمية ودولية لا يمكن وصفها بالصحية.

البرامج اعتمدت كادرا موحداً، في إطار لجنة البرامج السياسية، برئاسة د. غازي عبد الغفور، الذي يفضل تسمية منسق العمل لهذه اللجنة، ولخطتها البرامجية التي تغطي الربع الاول من العام الحالي 2006، وقال د. عبد الغفور إن البرامج المذكورة ستعتمد على كوادر وخبرات في التلفزيون كان بعضها مغيباً في السابق، مؤكداً إن اللجنة ترحب بأي مساهمة أو فكرة من الكوادر والخبرات الإعلامية والزملاء الصحفيين، لإنجاز مهمة  تقديم برنامج سياسي محترف، في هذه اللحظة السياسية التي تتطلب تضافر كل الجهود. البرامج الجديدة:

 1ـ نوافذ: يومي صباحي مباشر،يقع في 45 دقيقة، يقدمه مذيع واحد يكون جزءا من فريق الإعداد، وليس مجرد قارئ، وهو ما ينسحب على مجمل البرامج، والبرنامج يقدم قراءة ومعالجة، للصحافة السياسية، عبر تناول أهم ما جاء في أخبارالصحف اليومية المحلية، وأهم محطاتها، بمشاركة ضيف استديو من الشخصيات السياسية أو الإعلامية.

 2ـ جهات الصحافة: يومي مسائي مباشر، 30 دقيقة، وهو شبيه بالسابق من حيث انه يقدم قراءة في الصحافة، لكنه يخلف عنه بطابعه الدولي، حيث يناقش الملفات والقضايا التي تناولتها الصحافة العربية والعالمية، عبر القراءة والتحليل، وتلمس ردود الفعل، بمشاركة ضيف استديو، أو ضيف عبرالأقمار، من الشخصيات السياسية والإعلامية العربية أو العالمية.

 3ـ المنتدى: أسبوعي فكري، 55 دقيقة، يتناول الأحداث في بعدها الفكري، ويحاول معالجة القضايا الفكرية، الأكثر أهمية وسخونة، وتلك التي تحاول السياسات العالمية أو الإقليمية إبرازها، أو تغيير شكلها، أو إلغائها، ومن ذلك مشروعية الفكر القومي العربي، ويستضيف البرنامج كبار المفكرين العرب والباحثين في الفكر السياسي والاجتماعي العربي، الذين بحثوا في هذه القضايا، مثل عابد الجابري، والطيب تيزيني وغيرهما.

 4ـ view point باللغة الانكليزية: يعرض للمشهد السياسي، ويقاطع بين الرأي والرأي الآخر، ويقارب المشهد السياسي الدولي، في محاولة لتقليص الفجوة الإعلامية بين الإعلام العربي والعالمي، ويستضيف شخصيات سياسية وإعلامية أجنبية، وعربية، ويدور الحديث باللغة الإنكليزية.

 5ـحوار خاص: نصف شهري، 45 دقيقة، ويقدم حوارات مع شخصيات بارزة ومؤثرة في الحدث السياسي، ويحاورها حول الوضع السياسي العام والإقليمي والدولي وتحولاته وتأثيراته. 6ـ قراءة أخرى: بالتناوب أسبوعيا مع البرنامج السابق، يأتي قراءة أخرى نصف شهري، 45 دقيقة، ويتناول ما تتعرض له سورية، والرد على كل مقالة أو شائعة أو مقولة أو افتراء أو اتهام، من خلال تقديم الحقائق التي تصوب الطرح، وتضع الرأي العام أمام الحقيقة.